إقليمي ودوليالتقارير الإخبارية

مجلس الشيوخ الأمريكي يرفض ميزانية طلبها “بايدن” لدعم إسرائيل وأوكرانيا

صوّت مجلس الشيوخ، اليوم الخميس، 7ديسمبر، ضد طلب ميزانية بقيمة 105 مليار دولار قدمه الرئيس “جو بايدن” لدعم إسرائيل وأوكرانيا.

حيث صوت السيناتور “بيرني ساندرز” وعدة جمهوريين بـ “لا”، في التصويت التمهيدي، لطرح طلب الميزانية، وعندما كان يتطلب طرح المشروع للتصويت 60 صوتًا، حصل على 49 صوتًا بـ “لا” و51 صوتًا بـ “نعم”.

وأشار “بيرني ساندرز” إلى أن السبب وراء الرفض يعود إلى المساعدات المقررة لإسرائيل، مضيفًا أنه ضد منح مليارات الدولارات دون قيد أو شرط لإدارة “نتنياهو”.

كما أشار “ساندرز”، إلى أنه يعتبر أن لإسرائيل الحق في الدفاع عن نفسها ضد حماس، التي نفذت الهجوم في 7 أكتوبر، ولكنه أعرب عن اعتراضه على حقها القانوني أو الأخلاقي في قتل آلاف الفلسطينيين الأبرياء، بما في ذلك الأطفال والنساء والرجال.

ومن جهةأخرى، عارض أعضاء المجلس الجمهوريون المساعدات المقرر تقديمها لأوكرانيا على أساس أن مشروع القانون لا يلبي مطلب إجراء تغييرات في سياسة الهجرة.
ووفقاً لخبراء فإن مستقبل مشروع القانون “يتجه إلى المجهول”.

وكان قد قدّم الرئيس “جو بايدن”، سابقًا طلبًا لإقرار ميزانية بقيمة 105 مليار دولار، منها 14 مليار دولار لإسرائيل و61 مليار دولار لأوكرانيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى