إقليمي ودوليالتقارير الإخبارية

بعد تقرير منظمة الشفافية الدولية.. السفارة الأمريكية في سوريا تحذر من خداع الأسد

علقت السفارة الأمريكية في سوريا على تقرير منظمة الشفافية الدولية حول سوريا، وحملت نظام الأسد مسؤولية تدهور الأوضاع في البلاد.

وفي بيان السبت 10 كانون الأول/ ديسمبر قالت: “لا تنخدعوا برواية نظام الأسد التي تدّعي عكس ذلك؛ فالانكماش الاقتصادي الحالي في سوريا يرجع في الغالب إلى سوء الإدارة والفساد، والنظام مسؤول عنهما”.

وحذّرت من الانجرار وراء مزاعم النظام السوري الذي يحاول إخفاء ما يجري في البلاد، مؤكدةً أنن نظام الأسد لا يتخذ أي خطوات لتحديد أو التحقيق أو مقاضاة أو معاقبة المتورطين في الفساد، بما في ذلك على أعلى المستويات، حسب قولها.

وكانت منظمة الشفافية الدولية، قد أعلنت تصنيفها سوريا كواحدة من أكثر الدول فسادًا في العالم، حيث احتلت المرتبة 178 من أصل 180 دولة، في تقرير لها يوم أمس.

ويشار إلى أن الأوضاع الاقتصادية في الداخل السوري تستمر في التدهور، في حين تعجز حكومة الأسد عن أي إصلاح جزئي لسد رمق الحياة، وتعطي امتيازات كبيرة للميليشيات الإيرانية على حساب الشعب السوري، حسب محللين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى